التخطي إلى المحتوى
وفاة ممثل شهير غرقا اثناء قيامه بتصوير اخر اعماله الدرامية

لقى الفنان والممثل البرازيلي المشهور دومينغوس مونتانير حتفة غرقا في أحد الأنهار التي كان يقوم بتمثيل أحد مشاهد أعماله الدرامية بها ، حيث جاء خبر وفاته بشكل مفاجىء وغير متوقع على الإطلاق وهو ما أذهل وأدهش كافة متابعيه وجمهوره وحبيه على مستوى العالم ، حيث كان النجم الكبير دومينغوس مونتانيريقوم بمتثيل أحد مشاهد أعماله الدرامية التي كان من المفترض أن يتم الإنتهاء منها ةخلال الأيام القليلة المقبلة ، إلا ان الموج غدر به اثناء سباحته في النهر وهو يقوم بتعمل بروفا للمشهد برفقه زميله ممثلة له كانت تتواجد معه في نفس مكان التصوير .

وأشار موقع مترو الأنجليزي الى ان الفنان دومينغوس مونتانير كان يقوم بعمل بروفا لأحد مشاهد مسلسله الجديد الذي كان من النفترض أن يتم الاعلان عنه خلال الفترة القليلة المقبلة ، وأثناء قيامه بالإبحار والسباحة في النهر غدرت به الأمواج العالية والشديدة التي لم يتطع الفنان ان يوقم بمقاومتها على الاطلاق مما أدى الى سحب الموج له لماسافات بعيده عن الشاطىء وأنتهي الأمر بغرقه فورا ليتم قطع مراحل التصوير في المسلسل حتى يتم اتخاذ قراربشأن استئناف العمل في انتاج المسلسل او التوقف عن التصوير وهو الأمر الذي من المتوقع أن تعلن عنه إدارة الشركة المنتجة للمسلسل خلال الأيام القليلة المقبلة .

وأشارت المصادر الى الفنان دومينغوس مونتانير قام بإرسال العديد من إشارات الإستغاثة عندما قامت الأمواجبالتثاقل لاعليه وحدفه الى مسافات بعيده داخل النهر، إلا ان المتفرقين وسكان الفرية القريبة من النهر اعتقدوا بأن الإشارات التي يقوم والفنان بإرسالها ماهي الا جزء من سيناريو المسلسل مما منعهم في التدخل خوفا من مقاطعة الفنان عن ممارسة عمله وهو الأمر الذي أدى الى وفاته فورا ووصلت قوات الإنقاذ بعض الحادث بساعات وعثرت عليه على بعد 28 متر من المكان الذي غرق به ، ليرحل النجم الكبير عن عمر يناهز 58 عاما .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *