التخطي إلى المحتوى
استاذ جراجة اورام يكشف سبب الاصابة بمرض سرطان الثدي

قال الدكتور محمد شعلان استاذ جراحة الاورام رئيس المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي، إن الأبحاث العلمية لم تتوصل بعد إلى السبب الرئيسي للإصابة بهذا المرض.

وأضاف في تصريحات خاصة، أن بعض المسببات التي تزيد من الإصابة بسرطان الثدي كالجنس أي أن الرجال أيضا عرضة للإصابة بهذا المرض لكن بنسبة ضئيلة تصل إلى نسبة رجل واحد أمام 100 امرأة، مشيرا إلى أنه كلما تقدمت المرأة في العمر كلما زادت احتمالية إصابتها بالمرض، إضافة إلى التاريخ المرضي للإصابة بهذا المرض من قبل والعلاج منه والتاريخ العائلي، والذي يعني إصابة إحدي أقارب السيدة بهذا المرض في سن صغير، والتاريخ الهرموني أي توقف إفراز بعض الهرمونات نتيجة التقدم في السن، وعدم الإنجاب فالسيدة التي لم تنجب تزداد احتمالية إصابتها بهذا المرض.

وأوضح “شعلان”، أنه من العوامل التي تسبب سرطان الثدي التعرض للإشعاع عند العلاج من نوع آخر من السرطان، وبعض الجينات الوراثية، وعدم الرضاعة الطبيعية بعد الولادة، بالإضافة إلى السمنة وتناول الوجبات السريعة وعدم ممارسة الرياضة.

وتابع:” أثبتت الدراسات أن المرأة التي تمارس الرياضة لمدة 4 ساعات أسبوعيا تقل نسبة إصابتها بنسبة 25%، والسيدات ما بين 20 و40 عاما عليهن إجراء الكشف المبكر كل 3 سنوات، وكل عام إذا كان عمرها أكبر من ذلك”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *