التخطي إلى المحتوى
بيان وزارة الصحة بخصوص كميات الفسيخ الفاسدة

يعتبر الفسيخ هو الطعام الأول على الأطلاق المعرض للفساد والتسمم بكثرة ، حيث يقبل المصريون بكثرة على تناول الفسيخ بشكل كبير للغاية وكثيف في ايام شم النسيم وخلال ايام العام لكن يكون الاقبال مكثف في فصول شم النسيم وبداية الربيع ، لذلك تعمل الحكومة كل عام مع اقتراب فصول شمالنسيم على محاولة تحجيم فرص التجار الجشعين الذين يقومون بضخ كميات كبيرة وكيثفة من الفسيخ المسمم والغير قابل لاستدام الأدمي .

حيث صرحت وزارة الصحة المصريه بيان شديد الخطورة للحد النهائي لعدم تناول الفسيخ في هذه الايام ، ولذلك للوقاية من اثاره المدمرة للغايه ، والتي قد تاثر بالسلب علي صحة الانسان وتؤدي بالانسان الي حدوث حالات الوفاه المفاجئه الي جانب حدوث شلل تام لجميع اعضاء الجسد الانساني.

مبرهنه وزارة الصحه المصريه هذا التصريح بقله تواجد الملح المضاف الي الفسيخ وهذا الملح الذي يضمن به المحافظه علي انتاج الفسيخ واعطائه صلاحيه اكبر وهذا للبطئ الناتج عن تداوله في الاسواق المصريه / الي جانب ان تلك الاسماك لم تخزن بطريقه امنه / اضافه علي ذلك ان هذه الاسماك تتضمن الاسماك العائمة والطائفه علي وجه المياه مما سجعل هذه الاسماك تتاثر باشعه الشمس الضارة / وتلك الاشعه التي تعمل علي تلف الاسماك وصدور الروائح الكريهه منها /.

الي جانب ان الملح المستخدم لهذه الاسماك يكون قليل للغايه / ومن ثم تباع هذه الاسماك الغير امنه بعد 3 او 4 ايام من تاريخ اضافه الملح لها / وهذا مايثبت فساد تلك الاسماك / بالاضافه الي ان تلك الاسماك تكون غير صالحه للاستهلاك الآدمي / وذلك بسبب سوء طريقه الصنع وسوء جودة نسبة الملح المضافه اليها الي جانب فساد طريقه تخزينها / فكل هذا وأكثر يؤثر بالسلب علي صحة من يتناول تلك الاسماك الضارة ممثله في اصابة الانسان بالاصابه بالشلل التام لجميه اعضاء الجسم والموت فجأة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *