التخطي إلى المحتوى
اسرار جديدة في قضية الشهيد مجدي مكين

قصة قصيرة مؤلمة لمواطن مصري يُدعى “مجدي مكين”، فاضت روحه، وتوارت جثته خلف الثري، وعليها آثار تعذيب، الضحية خارج الدنيا، والمتهم ضابط شرطة.

إنه صباح الأحد الماضي، اصطحب مجدي مكين ولده مينا لإنجاز عملهم المعتاد، اشترى الابن كمية صغيرة من السمك، فيما انتظر الأب على ظهر عربته الـ”كارو” ممسكا بلجام حصانه الهزيل، وبعد أن أتم الابن عملية الشراء؛ انطلقت العربة تجوب شوارع حي الزاوية الحمراء الشعبي، أملا في تحصيل مبلغ يتناسب مع متطلبات العائلة الكبيرة، يروي الابن مينا مجدي.
ومع حلول ساعات الليل، كانت العربة شاغرة بالكامل، بعدها طلب الأب من ولده التوجه صوب المنزل لإطعام أسرته، فيما توجه الأول لإحضار غذاء جواده المنهك بعد يوم عمل طويل “ربنا رزقنا بـ120 جنيه، اداني 80، وخد معاه 40″، فما كان من الابن إلا أن أبلغ والده بانتظار الأسرة لقدومه السريع.
على رأس ناصية مسكنه بحي الزاوية الحمراء بالقاهرة، قابل الأب أثنين من أصدقائه القدامى، عرض عليهم صحبته في طريقه إلى حي الأميرية؛ حيث يقتات غذاء حيوانه كعادته كلما توافرت الأموال لذلك، رحب الصديقين على الفور، وانطلق الجمع في سلام.
بعد أن وصل القتيل إلى قسم الشرطة، استمر الضابط في ضرب القتيل، قبل أن يطرحه أرضًا “نيمه على وشه، كلبشه من ورا، بقى يدوس على ضهره من فوق لتحت بالجزم وقعد يضرب فيه بعنف”، بعدها غادر “مجدي” الحياة.
بعدها اصطحبه الضابط إلى مستشفى الزيتون التخصصي التي تبتعد عن القسم مسافة قليلة، وجه له أحد الأطباء سؤالًا “أنت قابض عليه إمتى؟”، فجاء رد الضابط “الساعة 3 ونص”، فنظر الطبيب إلى ساعته وقال له “يعني أنت قابض عليه دلوقتي حالا”، فعقب الضابط الشاب “لا، من ربع ساعة أو نص ساعة كده”، بعدها استلمت المستشفى جثة القتيل ومنها إلى غرفة الموتى بها، حسب رواية ابن القتيل “مينا” نقلا عن شهود عيان.
ينتظر “مينا” رفقة عائلته تقرير الطب الشرعي، متمنيًا أن يحصل على حق والده المُهدر حسبما يرى، خاتما كلماته “أملنا في ربنا كبير أن حقه ميضعش؛ لأنه لو ضاع بكرة تبقى معايا ومع غيري.. ده مش ظابط بيحقق القانون ولا بيحقق العدل اللي ربنا قال عليه، ده وحش في صورة بني آدم”.
تابع ايضا
أخر اخبار مجدي مكين القتيل علي يد الضابط كريم مجدى بقسم الأميرية

11201619115838Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-11-18 17:48:39Z | http://piczard.com | http://codecarvings.com .ÿK¤+"/ %d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%86%d8%a8%d8%a7-%d9%85%d9%83%d8%a7%d8%b1%d9%8a%d9%88%d8%b3-%d9%8a%d8%b2%d9%88%d8%b1-%d8%a3%d8%b3%d8%b1%d8%a9-%d9%85%d8%ac%d8%af%d9%8a-%d9%85%d9%83%d9%8a%d9%861ديد

التعليقات

  1. وهو مجدى دا اول واحد ولا ده مجرد رقم من الاف سبقت والاف لاحقه طالما ان الحاكم قال بالفم المليان ( مفيش ظابط هيتحاكم ) ولا دا علشان مسيحى يبقى نهتم واباءه يهتموا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *