التخطي إلى المحتوى
بالصور .. ناظر مدرسة بالفيوم يصلي بالتلاميذ ويشعل فيسبوك

انتشرت لقطات وصور علي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك خلال الايام الماضية ومع بداية دخول التلاميذ المدارس وبداية العام الدراسي الجديد لعام 2016/2017 لمدرسة خاصة بمحافظة الفيوم بوسط جمهورية مصر العربية حيث ظهر فيها ناظر مدرسة يصلي اماما بطلاب وتلاميذ المدرسة بمختلف مراحلها التعليمية من الابتدائي الي الاعدادي ، حيث انتشتر الصور بشكل ملحوظ وشاهدها الملايين من المتابعين علي صفحات مواقع السوشيال ميديا موقع تويتر للتغريد.

حيث ظهر مئات الطلاب في صفوف منتظمة مبهجة يؤدون الصلاه وقام الالاف من مرتادي الفيسبوك بمشاركة الصور اصدقائهم علي حساباتهم الخاصة وصفحاتهم ، مع ظهور التعليقات المرحبة والشاكرة لمدير المدرسة وناظرها والادارة المسؤولة عن تلك المدرسة علي هذا الحث الايماني والاخلاقي الكريم.

ومن جهته اكد الدكتور مجدي عبد الرحيم رئيس مجلس ادارة المدرسة والمدير التنفيذي للاعلام والصحافة ان ما شاهدتموه هو منهج المدرسة منذ عشر سنوات وهو عمر المدارس داخل المحافظة حيث اننا نقوم بالصلاة بشكل منتظم نحن واولادنا وهو جزء من التاسيس الاخلاقي والديني والتربوي للتلاميذ ونسهل علي اولياء الامور والاباء مواظبة الطلاب علي الصلاة في بيوتهم.

واكد مدير المدرسة ان جميع الاجيال التي تخرجت من المدرسة وبعد ان غادروها مواظبين علي الصلاة ويتحلون باخلاق وخصال اسلامية رشيدة ابهرت اي مكان ذهبوا الية مما اضاف للمدارس سمعه طيبة وحسنة من قبل اهالي المحافظة والمدن المجاورة لالحاق ابنائهم بها حتي يكونوا ملتزمين في حياتهم المعيشية.

يذكر ان العديد من المتابعين اشادوا بتلك المبادرات والمشاهد الايجابية وحث العديد من المواطنين الاعلام علي توجية الكاميرات والاضواء علي تلك المشاهد الايجابية في الصحافة والاعلام المرئي والتلفزيوني حتي يكونوا قدوة للمواطنين والنشأ بدلا من التركيز علي المظاهر السلبية فقط علي مدار العام مما ادى الي خلق جيلا مشوها اخلاقيا ودينيا وعقائديا يعاني منه المجتمع المصري وادى الي صعود شخصيات غير سوية الي السطح شوهت سمعة مصر امام جيرانها والعالم اكمل .

ومن جهته اشاد محافظ الفيوم بهذا الموقف واكد سيحاول ان يتم تطبيق تلك المبادرة والمشهد الايجابي في جميع مدارس المحافظة وعاصمتها وذلك تحفيزا علي مواظبة الطلاب علي الصلاة .

53584-%d9%85%d8%af%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%af%d8%b1%d8%b3%d8%a9-%d9%8a%d8%b5%d9%84%d9%8a-%d8%a7%d9%85%d8%a7%d9%85%d8%a7-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%b7%d9%84%d8%a7%d8%a8-4

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *